مدينة شتاير في النمسا

السبت , 3 نوفمبر 2018

تقع مدينة شتاير في نقطة التقاء نهر شتاير بمنهر أنز في اقليم النمسا العليا، وتتميز من أنها من أكثر المدن الجاذبة للسياح في النمسا ، تحتوي المدينة على عدد كبير من القصور الأثرية الفخمة والمتاحف والكنائس القديمة بالإضافة إلى المناظر الطبيعية الجميلة والاطلالات الساحرة على الأنهار .

تم تحديث مدينة شتاير عدة مرات في عصور النهضة وفترات الروكوكو الباروك، وقد حدث حريق كبير جدا في عام ١٧٢٧ التهم جميع أجزاء المدينة، ما أدى إلى تدميرها بالكامل ، ثم قام يوسف فيرندل الذي يطلق عليه منفذ المدينة باستثمار موارد المدينة وجعلها ترسانة أوروبا الحدادة .

السياحة في مدينة شتاير :
تعتبر المدينة نموذجا رائعا يمزج بين الفن والكلاسيكية والحداثة والأدب كما أنها تمزج بين التاريخ والتطور
–  مدينة شتاير هي المدينة الثالثة من حيث المساحة في النمسا .

– تتميز المدينة بأن لها تاريخ عظيم وينتشر فيها فنون العمارة التي تنعكس على قصورها وكناپسها التي تعتبر أحد معالم الحضارة في النمسا.

اهم الاماكن السياحية في النمسا :
١- قصر بلدية شتاير:
– يعكس هذا القصر فن العمارة في عصر الروكوكو في النمسا، وقد قام غوتهارد هايبر جتكم المدينة بتشييد هذا القصر منذ عام ١٧٦٥. وحتى عام ١٧٧٨

٢- قصر بومير:
يعود تاريخ القصر إلى القرن الثالث عڜروالقرن التاسع عشر وهو واحد من معالم المباني القوطية،  حيث يحتوي على رسومات وفنون قديمة وجميلة .

٣- قصر نجمة شتاير:
–  تعرض القصر للتدمير الكامل بعد الحريق الذي التهم المدينة ، بعد ذلك تم اعادة بناؤه وتشييده في نهاية عصر الباروك .

–  أطلق على القصر النجم الذهبي نسبة إلى طيران من الجوارح موضوع فوق المدخل، والملائكة المرسومة فوق المدخل وقيل أنه نسبة إلى تجارة الحديد

٤- قصر ميديتل:
–  يقع أمام قصر النجمة ، وسمي بهذا الاسم نسبة إلى صاحبته الأولى وترجع أحد واجهاته إلى زمن الباروك .

–  أعمدته من توسكانا ، وتم بناء أروقته وفنياءه في عصر النهضة

٥- رصيف نهر انز:
–  استطاعت مدينة شتاير رغم الحريق الذي مرت به من الحفاظ على معالمها القديمة وتاريخها وملامحها الاثرية .

– كما استطاع نهر شتاير من الحفاظ على معالم بيوته التاريخية وملامحها القديمة .

– وقد يلاحظ الزائر أن جميع البيوت يوجد بها سلم ناحية النهر مباشرة بالإضافة إلى رصيف نهر شنتير .

٦- المدينة القديمة :
–  عبارة عن قرية تاريخية رائعة ومثالية للأشخاص الذين يحبون التجول في وسط مجموعة مختلفة من فنون العمارة التاريخية على نهر انو .

– كما يوجد في المدينة مجموعة مختلفة من المطاعم والمقاهي

٧- كنيسة Christkind
– من أهم الكنائس الأثرية القديمة في المدينة ،وأشهر كنائس النمسا  ثم تزيين واجهتها الزخارف القديمة ، كما يوجد بها برجين متناظرين على الجانبين ومعهما قباقب،
–  يأتي السياح إلى هذه الكنيسة من جميع أنحاء العالم .

8- قلعة لامبرغ ” Schloss Lamberg “
–  يعود تاريخ هذه القلعة إلى العصور الوسطى ، وهي قلعة ضخمة جدا .

– تتميز القلعة بموقعها في وسط  المدينة القديمة. بين نهرين ويوجد بها حديقة انجليزية مميزة جدا وجميلة يمكن الاستمتاع بالتجول فيها أثناء زيارة القلعة

–  شهدت هذه القلعة عدد كبير من الحروب كما تعرضت إلى التدمير

– يوجد داخل القلعة برج الساعة الكبير وداخل الحديقة همود مميز ، كما ن بوابة القلعة مزينة بزخارف مميزة .


٩- متحف شتاير ” Arbeits Welt Museum “

–  يقع المتحف في أحد جزر المدينة الصغيرة حيث يمكن الوصول إلى عن طريق جسر داخل الماء
–  يعكس هذا المتحف تاريخ النمسا رغم أنه صغير  ولكن له أهمية كبيرة
– يحتوي المتحف على العديد من العروض التفاعلية والصور التذكارية .

–  أثناء زيارة المتحف يمكن التجول في الجزيرة والاستمتاع بالمكان حيث الهدوء والاستجمام .