ابرز الاماكن داخل لوزيرن

السبت , 14 يوليو 2018

لوزيرن أو لوسرن واسمها الألمانيّ لوتسرن إحدى أشهر المدن التاريخيّة والسياحيّة الواقعة في وسط سويسرا على ضفاف بحيرة لوزيرن رابع أكبر بحيرة في سويسرا من حيث المساحة، وأيضًا تُطل على ضفاف نهر الرويس، كما أنّها محاطةٌ بالعديد من الجبال الشاهقة ذات الجمال الطبيعيّ الأخاذّ وهي: جبال ريجي وجبال يبلاتوس وستاننسيرهورن، ومدينة لوزيرن تمّ تأسيسها في بداية القرن الثامن الميلاديّ، وفي القرن الرابع عشر تمّ ضمها إلى الاتحاد السويسريّ، وبفضل ما تمتّع به هذه المدينة من الطبيعة السّاحرة والمعالم الأثريّة والتاريخيّة ممّا جعلها مهوى أفئدة الزوار والسُّياح من كافة الأقطار لقضاء أجمل الأوقات فيها بين أحضان الطبيعة الخلّابة.

الأماكن السياحية في لوزيرن

  • جسر تشابلأحد أقدم الجسور المقامة على الأنهار في القارة الأوروبيّة إذ يربط بين ضفتيّ نهر رويس، وتمّ إنشاء هذا الجسر في القرن الرابع عشر من الأخشاب القوية والمتينة، كما ويُطلق على هذا الجسر اسم جسر الكنيسة نظرًا لوقوعه بالقرب من كنيسة سانت بيتر، ويفصل هذا الجسر بين مدينة لوزيرن القديمة والحديثة، وهو من أهم الأماكن السياحيّة نظرًا لِقِدم الجسر وللفن والإبداع في تصميمه إذ يجدّ الزائر العديد من الرسومات والكتابات لشخصيّاتٍ بارزةٍ دينيًّا وحضاريًّا أثّرت في التاريخ السويسريّ.

جسر تشابل

  • برج مياه لوزيرنيقع هذا البرج بجوار جسر تشابل وهو أحد الرموز التاريخيّة للمدينة، وقد تمّ تأسيسه في القرن الرابع عشر الميلاديّ.

برج مياه لوزيرن

  • نُصب الأسد الجريحخلال الثورة الفرنسيّة عام 1792م هاجم الثوار قصّر تويلاريس في العاصمة الفرنسيّة باريس وقد قُتل العديد من الجنود السويسريين في هذا الهجوم من أجل الدفاع عن العائلة الملكيّة الفرنسيّة، وقد بنى أبناء مدينة لوزيرن في الفترة الوقعة ما بين عاميّ 1820 و1821 هذا النُّصب في إشارةٍ رمزيّةٍ إلى أبنائهم الذين قتلوا وهم يدافعون عن المملكة الفرنسيّة وما امتازوا به من الشجاعة والتضحية.

نُصب الأسد الجريح

  • متحف تاريخ لوزيرنهذا المتحف في الأصل تمّ بناؤه كمستودعٍ للأسلحة في القرن السادس عشر الميلاديّ ثم تمّ تحويله لاحقًا إلى متحفٍ يضم العديد من الأسلحة والدروع والتماثيل والقِطع الأثريّة التي تعود في تاريخها إلى القرون الوسطى.

متحف تاريخ لوزيرن

  • متحف النقل السويسريّيقع هذا المتحف على مقربةٍ من جسر تشابل الخشبيّ ويضمّ بين جدرانه العديد من وسائل النقل المختلفة التي مرّت على سويسرا منذ الأزل والتطورات التي مرّت بها كالطائرات، ومحرّكات السكك الحديديّة، والقطارات، والسيارات، والشاحنات على مختلف أحجامها، والسفن، والقوارب.

متحف النقل السويسريّ

  • قصر بيترشيرالقصر الذي تمّ بناؤه من قِبل عمدة المدينة بطرازٍ إيطاليٍّ ممزوجٍ بلمساتٍ من الفنّ العربيّ، وقد تمّ تحويل مُلكيّة هذا القصر إلى الدولة ليُصبح مقرًّا لحكومة مقاطعة لوزيرن.