ما هى أبعد الكواكب عن الشمس

الأربعاء , 11 يوليو 2018

الشمس

تُعدّ الشمس من أعظم نعم الله -عز وجل- على عبيده، فالناظر في جو السماء يعتقد أن الشمس هي أكبر الأجرام التي خلقها الله في هذه الحياة، وتفيدُ الحقيقة أن الشمس هي نجم من مليارات النجوم في السماء، والتي تُصنّف بأنها من النجوم متوسطة الحجم، فلا يزال الكثير من النجوم التي تسبقها في الحجم والإشعاع والحرارة والضوء، وتمتلك الشمس نظامًا خاصًا بها يسمى النظام الشمسي، وتدور حولها 8 كواكب، والحديث في هذا المقال سيكون عن أبعد الكواكب عن الشمس.

أبعد الكواكب عن الشمس

يعتقد الكثير خاطئين أن كوكب بلوتو هو أبعد الكواكب عن الشمس، إلا أن هذا الاعتقاد خاطئ؛ لأن بلوتو ليس كوكبًا وإنما كويكب، وفيما يأتي التعريف بأبعد الكواكب عن الشمس.

يُعد كوكب نبتون، ثامن الكواكب الشمسية ابتداءً من الأقرب للشمس؛ عطارد، وانتهاءً به، يُعتبر أبعد الكواكب عن الشمس، ويبعد عن الشمس ما يساوي المسافة التي تبعدها الأرض عن الشمس مضروبة بالرقم 30، يستطيع الراصد على سطح الكرة الأرضية أن يرى جميع كواكب المجموعة الشمسية بعينه المجردة، باستثناء كوكب نبتون، فإنه يحتاج لاستخدام المرقاب.

من الجدير بالذكر أن هذا الكوكب يملك مجالًا مغناطيسيًا يساوي تقريبًا المجال المغناطيسي الأرضي، أما عن قطره؛ فإنه يساوي أربع أضعاف قطر الكرة الأرضية، ويملك على سطحه رياح قوية جدًا تصل سرعتها إلى 1100 كم/الساعة، وأخيرًا، لدى نبتون 15 قمرًا يدورون في مداره.

كواكب المجموعة الشمسية

تمتلك الشمس في نظامها الشمسي ثمانية كواكب رئيسة مرتبة في مدارات حولها، وهذه الكواكب بدورها لها العديد من الأقمار، كالقمر الأرضي، وكلها بحكمة الله تسير بترتيب محكم لا تصطدم ببعضها البعض، يقول تعالى: (وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ (38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ (39) لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40))، وفيما يأتي ذكرًا لكواكب المجموعة الشمسية:

تُقسم الكواكب الشمسية إلى قسمين رئيسين هما:

  • الكواكب الداخلية: وتتصف بأنها كواكب ذات طبيعة صخرية، ولها أغلفة جوية، ولا تملك هذه الكواكب إلا ثلاثة أقمار، ويحدها من الخارج ما يسمى بحزام الكويكبات، وهذه الكواكب على الترتيب من الأقرب للشمس إلى الأبعد هي:
  1. كوكب عطارد.
  2. كوكب الزهرة.
  3. كوكب الأرض.
  4. كوكب المريخ.
  • الكواكب الخارجية: وتمتاز بطبيعتها الغازية، أي لا تمتلك سطحًا صخريًا صلبًا، تمتاز بكبر حجمها وامتلاكها جميعها نظام الحلقات على عكس الكواكب الداخلية، والعديد من الأقمار أيضًا، ويحدّها من الخارج حزام كايبر، وهذه الكواكب من أقرب إلى أبعد الكواكب عن الشمس هي:
  1. كوكب المشتري.
  2. كوكب زحل.
  3. كوكب أورانوس.
  4. كوكب نبتون.